سياسات التحرير

التركيز ومجال العمل

نظراً للنشر المتزايد للبحوث المتعددة التخصصات في مجال الدین والصحة والأخلاق والقانون وفقه الطب و فضلا عن اهتمام منظمة الصحة العالمیة بقضیة الصحة الروحیة وبالاضافة الى القدرة الفریدة للقرآن و السنة  في تقدیم استراتیجیات تعزیز الصحة  ولاسیما الصحة الروحیة في جمیع أبعادها وتوفیر الارضية المناسبة لتحقیق حرکة البرمجیات وإنتاج العلم التطبیقی و في نهایة المطاف لمحدودیة توافر المجلات الأخصائیة المتعددة التخصصات في مجال الدین و الصحة، برزت الحاجة  إلی إنشاء مجلة علمیة –أخصائیة في مجال الدین و الصحة لتوفیر الظروف اللازمة لنشر نتائج البحوث في المجال المذکور و الإسهام في تطویر مثل هذه البحوث الناشئة.

ولذلك، تحمل مجلة البحث في الدین و الصحة  لجامعة الشهید بهشتي للعلوم الطبیة، ترخیصاً رسمياً من لجنة مجلات العلوم الطبیة لوزارة الصحة والتعلیم الطبي، برقم 5170/93؛ وتُنشر بصورة فصلیة وباللغة الفارسیة. تقوم هذه المجلة بنشر المقالات الأصلیة والمدروسة التي فضلا عن كتابتها  باللغة الفارسیة  تحتوي علی ملخصات باللغة الإنجلیزیة و العربیة أیضا وتشمل المجالات المتعلقة بالدین و الصحة (بما في ذلک الصحة البدنیة، النفسیة، الاجتماعیة، الروحیة، الأخلاقیة الطبیة، القانون الطبي، الطب الإسلامي- الایراني و القضایا ذات الصلة التي تتضمن نتائج و إنجازات جدیدة).

أهداف المجلة

- تقدیم الانجازات العلمیة – البحثیة في مجال الدراسات المتعددة التخصصات للدین و الصحة، الأخلاقیة الطبیة، القانون الطبي، الفقه الطبي و الطب الإیراني – الإسلامي؛

- استخدام القدرات الموجودة في مفاهیم و تعالیم القرآن والسنة من أجل تعزیز السلامة المعنویة من خلال إجراء البحوث العلمیة؛

- المساعدة على إنتاج العلم وتطبیق العلوم المتعلقة بمجال الصحة (بما في ذلك الصحة البدنیة، النفسیة، الإجتماعیة و الروحیة)، الأخلاقیات الطبیة، والأخلاقیات المهنیة و القانون الطبي من خلال استخدام التعالیم الاسلامية؛

- الإسهام في تطویر البحوث و الدراسات المتعددة التخصصات في مجال الدین و الصحة؛

- خلق الدافع والارضية المناسبة لإقامة العلاقات العلمیة والدینیة بین المفکرین و الباحثین في مجال الدین والصحة.

 

سياسات القسم

الافتتاحية

مؤشر إفتح طلبات التقديم مؤشر مفهرس مؤشر محَكَّم

المقالة الأصيلة

مؤشر إفتح طلبات التقديم مؤشر مفهرس مؤشر محَكَّم

المقالة الاستعراضيّة

مؤشر إفتح طلبات التقديم مؤشر مفهرس مؤشر محَكَّم

رسائل إلی المحرر

مؤشر إفتح طلبات التقديم مؤشر مفهرس مؤشر محَكَّم

مقالة التحليل المحتوى

مؤشر إفتح طلبات التقديم مؤشر مفهرس مؤشر محَكَّم
 

عملية التحكيم المناظر

دلیل المؤلفین

عملیة التحکیم

لم تکن لجنة التحكيم للمقالات من أعضاء هیئة التحریر عادةً. و بوجه عام، إن نظام التحکیم هو الذي یساعد المحرر علی معرفة المحتوی العلمي ووضع کتابة المقالة و من ثم يتخذ القرار؛ وفي نهایة المطاف ، تقع مسؤولیة اتخاذ القرار حول قبول أو رفض المقالة علی عاتق هيئة التحریر.

طریقة أداء عملیة التحکیم

في نظام التحکیم، تتخذ قرارات مختلفة من مرحلة تلقّي المقالة حتی قبولها وطبعها.  في هذه العملیة وبعد ارسال المقالة إلی مکتب المجلة، قد یرفض المحرر، المقالة في الدراسة الأولیة وقبل إرسالها إلی الحکم لعدة أسباب، بما في ذلک عدم ملائمة موضوع المقالة لدائرة موضوعات المجلة أو مستوی الجودة المنخفض. یتم ارسال المقالات التي تجتاز هذه الحواجز للمحکمین الخبراء  في ذلک المجال. وفقا لاستمارات معايير التحکیم التي قدمتها هيئة التحریر، أثناء عملیة التحکیم، یطلب المحرر من المحکمین، تصنیف المقالات التي تمت دراستها بشکل عام إلی ثلاث فئات:

                                ·صالحة للنشر، دون أي تعدیل أو مع تغییرات طفیفة: یقوم مکتب المجلة احياناً بإصلاح تغییرات طفیفة  کأخطاء مطبعیة  ولا حاجة  لإرسال المقالة  إلی المؤلف للتصحیح.

غیر صالحة للنشر: یرفض الحکام المقالة عندما تکون منخفضة جدا من حیث الکمیة والجودة.

صالحة للنشر بشرط تعدیل المقالة: في هذه الحالة، سیقترح المحکمون التعدیلات اللازمة. وهذا العمل سیؤدي إلی رفع قیمة المقالة. وعدد المقالات التي تخضع لخيار التعديلات اكثر من الموارد الاخرى.

یتم تحکیم المقالات علی أساس القوالب والإستمارات المحددة مسبقا، و التي صممت في بضع صفحات کمبادئ توجیهیة  للمحکمین. ویطلب من المحکمین تقدیم تعلیقاتهم واقتراحاتهم عند اللزوم الی جانب هذه  القوالب والإستمارات أیضا. وفی النهایة، سیتم عرض ملخصات آراء المحکمین مع اقتراحات المحرر للمؤلف. في هذه المرحلة، المؤلف ملزم بتعدیل المقالة وفقا لآراء المحکمین والمحرر وإرسالها إلی مکتب المجلة.  وترسل المقالة المنقحة إلی المحکمین  لإستعراضها وإعادة تقییمها  حتی یعرضوا التأیید النهائي لتلك المقالة.

قد يتم تقدیم المقالة إلی الحَکَم الثالث عند تعارض آراء المحكمَين الاثنين حول المقالة وفي النهایة،  یعبر المحرر عن  رأیة وفقا  لآراء المحکمین. ومع ذلك، فإن القرار النهائي  هو من مسؤولیة المحرر وسیؤدي  تأیید رأي المحرر في اجتماع هیئة التحریر إلی قبول المقالة أو رفضها.

نظام التحکیم

یستند نظام التحکیم في مجلة البحث في الدین والصحة، علی اساس نظام المحاذاة ويتبع نمطه  نظام المحرر مع المحکمین الاثنين. في هذه المجلة، یرتبط  المحکمون والمؤلفون مع بعضهم البعض علی اساس  نظام التحکیم السري والمزدوج ( (double-blinded refereeing.  وبهذه الطریقة ، لا یعرف أي من الجانبین – المؤلف والحکم-  هویة بعضهم البعض.

معاییر دراسة المقالات

                    ·المعاییر التي تتم دراستها قبل عملية التحکیم وهي فئتان:

الفئة الأولی: المعاییر المتعلقة بظاهر المقالات التي یقوم المحررون الفنیون بمراجعتها. یمکن الإشارة إلی هذه المعاییر من حیث طریقة الکتابة، وتصميم الصفحات والتعبیر عن مواصفات المؤلف الکاملة و....  تنشر هذه المعاییر تحت عنوان مدونة طبع المقالة مع المجلة. يتم دراسة هذه المعاییر الظاهرية في بدایة استلام المقالة ولتجنب الأخطاء.

الفئة الثانیة: هي المعاییر التي یقوم المحرر بتطبیقها و هي في الواقع ملخص عام لمعاییر التحکیم. ویتم التصويت على هذه المعاییر من أجل منع دخول المقالات ذات الجودة المنخفضة أوغیر المرتبطة،  الى مرحلة التحکیم.

                    ·المعاییر التي یستخدمها المحکمون لدراسة المقالات هي معاییر محتوائیة أو نوعیة تنقسم إلی ثلاث فئات:

الفئة الأولی: المعاییر العامة: بناءً علی المعاییر العامة، یتم تقییم المقالات بغض النظر عن نوعها. وبوجه عام یمکن تصنیف هذه المعاییر إلی أربع مجموعات عامة  کالأهمیة، نوعیة المحتوی العلمي، الإبداع والتنظیم ووضوح التقديم.

الفئة الثانیة: المعاییر المتعلقة بأجزاء المقالة المحکمة تتضمن: العنوان، الملخص، المقدمة، المنهجية، الكشوفات، المناقشة و الإستنتاج و مصادر المؤلفین.

الفئة الثالثة: عملية تحکیم  الأنواع الاخری من المقالات المدروسة و غيرها التي تتطلب کل منها معاییر أخری.

أکثر المعاییر تأثيرا في قبول المقالات:

                    ·اصالة البحث وابداعه.

                    ·علاقة الموضوع مع السیاسة الموضوعیة للمجلة.

                    ·مراعاة الأسلوب الصحيح في الکتابة وفقا للمجلة.

                    ·قدرة المؤلف علی التعبیر عن الموضوع بشکل مؤثر.

                    ·مراعاة الأخلاقیات في البحث.

اکتشاف التشابه:

بعد استلام المقالات، یتم دراسة مستوی تشابهها مع البحوث المحققة بإستخدام برنامج  کشف التشابه.

 

 

معدل النشر

سیتم نشر مجلة "البحث في الدین و الصحة" الفصلیة، بعدد اربعة ارقام لکل دورة. یتضمن کل رقم من المجلة  افتتاحیة واحدة، سبع مقالات بحثیة و مقالتین مدروستین . و یمکن طباعة  مواضیع اخرى مثل "رسالة إلی المحرر" و ...في حالة موافقة هیئة التحریر.

 

سياسة الوصول المفتوح

 

تعتمد فلسفة النشر في مجلة «البحث في الدين و الصحّة» على البحث الذي يخدم المصلحة العامة. بما أن البحث هو نتاج استثمار مجتمعي ويجب أن يكون منتجه متاحاً للجمهور دون تمييز وقيود. يكون تقدیم وقبول المقالة في مجلة "البحث في الدین والصحة" مجاناً والعثور على جمیع المقالات في موقع المجلة أیضا بصورةالوصول المفتوح(Open Access) . يمكن للقراء تنزيل المقالات مجانًا.

 

ارسال مقاله

 

كيفية الرد علی اعتراض مؤلفي المقالة

و في الرد علی اعتراض مؤلفي المقالة، فإن سیاسة مکتب المجلة  هي الإتصال بالمؤلف و تقدیم السبب له علی اساس الوثائق و التقاریر المذکورة و سیتم إعطاء  المؤلفین  توجیهات في هذا المجال بما فیه الکفایة.

 

القواعد و القضایا الأخلاقیة المؤکدة للمجلة

 ·لم یتم تعريف هویة الحکم لمؤلفي المقالة و بالعکس. (دون اية معلومات عن الحکم)

    ·یتم إرسال تقریر التحکیم عيناً للمؤلف، في معظم الحالات.

·یرسل تفسیر تقریر التحکیم إلی المؤلف، نادرا .

 ·لم یتم الإتصال به قبل إرسال المقالة إلی الحکم، في معظم الحالات.

 ·یتم إرسال المقالات المنقحة من قبل المؤلف للمحکمین السابقین، في معظم الحالات.

·هيئة التحریر هي صاحبة اتخاذ القرار النهائي حول قبول أو رفض المقالة، وفقا لتقییم المحکمین و نوعیة المقالة.

·علی المؤلفین ذکر الإحالة لجمیع التقاریر و عروضهم السابقة حول المقالة المقدمة  من أجل تحدید قضایا الإبداع في العمل و إعادة نشر مقالة أو مادة مشابهة جدا. من الواضح ، سیتم اخراج المقالة من أولویة الطباعة عند عدم إعطاء المصدر و تحدید التداخل.

- یجب أن لا تنعکس معلومات هویة المرضی في الکتابات، الصور و الأنساب؛ (إلا اذا کانت هذه المعلومات ضروریة للأغراض العلمیة) و أعرب المریض (الوالد أو الوصي) عن موافقته بصورة مكتوبة.

- حفظ اسرار اختبارات البحث من القضايا التي تهتم بها هيئة التحرير

 - في المقالة المقدمة للمجلة، یجب أن تتم الموافقة علی الدراسات الخاصة بطریقة التنفیذ و بحث المقالة من قبل لجنة الأخلاقیات  معهد محل البحث. (ذکر رمز المشروع البحثي).

- إذا کان هناک تضارب في المصالح بین المؤلف أو المؤلفین و محتویات المقالة، یجب الإعلان عنها.

- یتم نشر المقالة في المجلة علی اساس مبادئ peer review.

 

هیئة التحریر لأخلاقیات المجلة

و فیما یلي أعضاء مجموعة العمل: الحاج مرتضی عبد الجباري، مصطفی رضا طاویراني، مهدي فاني، محمد رضا حسین دخت، رضا وفایي، فروزان آتش زاده و مرضیه کرمخاني.

یجب مراجعة جمیع المقالات،من أجل النشر في المجلة و الموافقة علیها  من حیث القواعد الأخلاقیة في مجموعة العمل هذه.

 

طرق إرسال المقالة لمکتب المجلة:

-إرسال المقالة من طریق قسم Online Submission موقع jounal.sbmu.ac.ir

- إرسال المقالة عن طریق البرید الإلکتروني للمجلة: jrrh@sbmu.ac.ir

 

تذکیر

·یرجی مراجعة موقع المجلة الإلکتروني لمشاهدة کیفیة الکتابة و ترتیب الأحرف في المقالة.

  ·سیتم إرسال شهادة الإستلام للمؤلف المسؤول من قبل مکتب المجلة بعد إستلام المقالة.

·تحاول مجلة البحث في الدین و الصحة أن تعلن رأیها حول الطبع أو التعدیل أو التنقیح أو رفض المقالة للمؤلف المسؤول في غضون 20 اسبوعا من تاریخ استلام المقالة .